>

الرئاسة الفلسطينية تحمّل «حماس» مسؤولية إستهداف موكب رئيس الحكومة

حملت الرئاسة الفلسطينية اليوم الثلاثاء حركة (حماس) المسؤولية عن استهداف موكب رئيس حكومة الوفاق الوطني رامي الحمدالله بعد وصوله قطاع غزة لافتتاح محطة لتنقية المياه.

وقال المتحدث باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة في بيان صحفي بثته وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا) ان «الاعتداء غير مبرر تقوم به جهات نعرف تماما من وراءها وما هي أهدافها» مضيفا ان «هناك مؤامرة على الشعب الفلسطيني ومؤامرة دولة غزة ومؤامرة دولة بحدود مؤقتة دون القدس».

وذكر أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيعقد سلسلة اجتماعات قريبا لاتخاذ القرارات والاجراءات المناسبة مشدد على أن «هذا التصرف الذي يدفع بشعبنا نحو الدمار لا يمكن القبول به او السكوت عليه».

وأشاد ابو ردينة في الوقت نفسه «بصمود» الحمدالله ورئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطيني اللواء ماجد فرج الذي كان برفقته في الموكب واستمرارهما بمهمتهما باعادة الوحدة الفلسطينية.

وقال ابو ردينة «بدلا من أن تقف حماس خلف الرئيس في مواجهة المؤامرة هاهم يقومون بخدمة هذه الأهداف التي تضر بالشعب الفلسطيني وتدمر مصلحته وتدمر مصلحته وقيمه وعاداته».

وعن اعتقال (حماس) شخصين من المشتبه بهم ذكر ابو ردينة ان «هذا ليس كافيا» موضحا ان «المطلوب إظهار الحقيقة بالكامل».

وأشار في هذا السياق الى ضرورة ان تضع (حماس) مدير المخابرات وحكومة الوفاق والقيادة الفلسطينية «في اطار كل المعلومات» المتعلقة باستهداف الموكب.

ونجا الحمدلله وفرج من محاولة اغتيال استهدفتهما اثناء وصولهما الى قطاع غزة في وقت سابق اليوم لافتتاح محطة لتنقية المياه.

وحسب مصادر فلسطينية فإن سبعة اشخاص اصيبوا بجروح خلال استهداف موكب الحمدلله وفرج بعبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق اضافة الى استهدافه بإطلاق النار عقب الانفجار الذي ألحق اضرارا بالسيارات الثلاث الاخيرة من الموكب.

 

رأيك في الموضوع

سيف نيوز  منصة إخبارية إعلامية مستقلة.
بدء الموقع البث في يونيو عام 2013 ويتضمن أخبار سياسية واقتصادية وثقافية ورياضية وجولات في الصحافة وبرامج دورية وأفلاما وثائقية وتحقيقات.
يبث الموقع اخباره 24 ساعة يوميا خلال 7 أيام في الأسبوع من قلب الحدث فهو بوابة اخبارية شاملة تتناول الأخبار والأحداث بمهنية وموضوعية وحيادية.

Go to top