>
    ظهرت الضرائب قديما كمبدأ لجمع المال وفرضها على الجميع بهدف الدفاع عن المجتمعات البدائية، وكان واضحا بروزها في المُجتمعات الرومانيّة واليونانيّة وأغلب الحضارات القديمة، وكانت تفرض على الجميع دون تفريق بين الغني والفقير، واستُخدِمت كوسيلة اجبارية لجمع المال من أجل دعم الحروب. وتعرف الضريبة «حسب موسوعة ويكيبديا» بمبلغ نقدي تتقاضاه الدولة من الأشخاص والمؤسسات بهدف تمويل نفقات الدولة، كتمويل قطاعات الجيش، والشرطة، والتعليم ودعم سلع وقطاعات معينة، والصرف على البنية التحتية كبناء الطرقات…
لعبت الرياضة دوراً مهماً ومحورياً لنشر ثقافة السلام والتعارف بين الشعوب وحولت دولا مغمورة لا تكاد تسمع عنها و شعوباً متخلفة إلى دول متقدمة يتصدر اسمها حديث الشعوب في منتدياتهم وأحاديثهم اليومية.وأصبح العديد من دول العالم المتقدم والنامي يستثمر أمواله وإمكانياته وطاقة شبابه في الرياضة ليجني ثمارها سريعاً من خلال ضخامة الأرباح التي يحققها والدعاية الإعلامية الضخمة المجانية التي توفرها الرياضة لها أمام شعوب العالم.ذلك التسابق العالمي نحو الاستثمار في الرياضة لا نجد له صدى…
جاءت الثورة الفرنسية في القرن الثامن عشر كنتيجة للصراع الاقتصادي الاجتماعي الدائر آنذاك بين النظام الإقطاعي والمطالبات بالملكية الفردية لرأس المال والحرية ، فنجحت الطبقة البرجوازية وهي الطبقة التجارية الناشئة في فرض كلمتها في تحول الاقتصاد إلى النظام الرأسمالي، وفرضت الديمقراطية كنظام سياسي لحماية الرأسمالية والملكية الفردية.فالرأسمالية ارتبطت ارتباطا وثيقا بالديمقراطية والسبب الرئيسي لهذا الارتباط هو سعي الطبقة التجارية لضمان أموالها وتوسعها دون عائق سياسي من نظام أو حاكم بل يجب أن يكون هذا النظام…
مارس العمل الدبلوماسي منذ نعومة أظفاره، صال وجال في أرجاء العالم يصلح بين المتخاصمين ويدافع عن مصالح بلاده بلا كلل ولا ملل، رفع علم بلاده في الأمم المتحدة إيذانا باستقلال البلاد وبداية مرحلة جديدة من بناء الدولة، شارك في المجلس التأسيسي لوضع الدستور، تبوأ منصب وزير الخارجية وعمره لا يتجاوز 18 سنة ولمدة نصف قرن، قال عنه برزان التكريتي إنه من دهاة العرب لو كان منه ثلاثة لكان العرب بأفضل حال،ووصفه وزير الخارجية العراقي السابق…
على مدى عقود ماضية كانت الحكومات المتعاقبة تعلن في كل برامج عملها عن تبني رؤية تهدف إلى تنوع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط كمصدر وحيد دون أن نرى خططاً واقعية قابلة للتنفيذ على أرض الواقع سوى الأخذ بآراء البنك الدولي والتي تنص على رفع الدعم وزيادة أسعار الخدمات والمطالبة بفرض الضريبة! ورغم مرور كل تلك السنوات لم تستطع الدولة تحقيق ذلك الهدف بسبب الاطمئنان والركون إلى ارتفاع أسعار النفط وتحقيق فوائض لسنين ممتدة في…
حينما كنا طلبة في جامعة الكويت وبالتحديد في قسم العلوم السياسية كان الأساتذة يرددون على أسماعنا أن من يملك المال ويسيطر على الاقتصاد هو الحاكم الفعلي في أي بلد من بلدان العالم وهي حقيقة ظاهرة وملاحظة بشكل واضح في دول الغرب وكثير من بلدان العالم.فالمال والاقتصاد هما المحركان الرئيسيان للسياسة فحين تجد قضية وأزمة سياسية ابحث من ورائها عن الدوافع الاقتصادية فأغلب الحروب منذ فجر التاريخ وحتى يومنا هذا كانت أسبابها توسعية اقتصادية بالدرجة الأولى…
عويد الصليلي عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. كلنا فاسدون ! في خضم الرياح العاتية للوهم العربي - كما اسماه سمو الأمير حفظه الله ورعاه - كان الجميع من نواب سابقين واحزاب وتيارات سياسية وانصارهم، وجماعة مع الخيل ياشقرا، يصيحون بأعلى أصواتهم مطالبين بمحاربة الفساد، ولكن الكثير منهم كانت مطالبهم بالإصلاح لا تغادر حناجرهم. وفي كل منتدى وديوانية كلمة الفساد تعلو ولا يعلى عليها، فالجميع متذمر، متسخط، ونظرته للمستقبل نظرة سوداوية، ويصب جام غضبه على فساد الحكومة وفساد الوزراء وكبار…
الحياة مليئة  بالاختلافات وهي ظاهرة صحية لفهم الآخرين، وهي  سنة كونية ذكرها الله في كتابه الكريم «ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولايزالون مختلفين إلا من رحم ربك». لكن أسوأ تلك الاختلافات هي خلافات التيارات السياسية في الكويت والتي تحولت وترجمت إلى تناقضات أدت إلى شل الحياة السياسية في فترات متعددة. وأصل الحكاية بدأ في العام 1963 حينما أعلن في الكويت الانتهاء من كتابة الدستور وصدر بمرسوم أميري بعد اجتماعات مطولة عقدها المجلس التأسيسي…
بينما جمع النواب الأفاضل الأكارم رواتبهم، ووفروا منها كل شهر ما يضمن لهم القدرة على قضاء اجازة الصيف في لندن وباريس وروما، كان النائب أحمد القضيبي مرابطاً في الكويت يواصل مشاويره كتاجر ابن تاجر لمتابعة مناقصاته في القطاع النفطي، ويحاول جاهداً متابعة عمله في التشريع والرقابة وإن كان المجلس في عطلة، حتى اتت الحكومة بزيادة الوقود على المواطن، فانحاز القضيبي للشعب وقدم طلب عقد جلسة طارئة، كانت بمثابة الصفعة على «خدود» المتحالفين وأصحاب المصالح السياسية،…
قوة قلم الحبر تكمن في عدم امكانية مسحه فهو كالقرار الذي لا رجعة فيه، اما قلم الرصاص فهو كالقرار المهزوز الذي يصدر بعشوائية، كما هو الحال في مجتمعنا فبعض اصحاب القرار اصبحوا يتحدثون وينسون ما قالوه، يعطون وعوداً ولا ينفذونها، بسهولة يمسحون كلامهم ويرجعون عن وعودهم الكاذبة، كمن يكتب بقلم رصاص حتى يستطيع ان يمسح ما كتبه. فذاك يقول وذاك ينفذ، وذاك الذي قال رجع بكلامه، وذاك الذي نفذ رجع عن قراره، والمتضرر ذاك الذي…
الصفحة 1 من 97

سيف نيوز  منصة إخبارية إعلامية مستقلة.
بدء الموقع البث في يونيو عام 2013 ويتضمن أخبار سياسية واقتصادية وثقافية ورياضية وجولات في الصحافة وبرامج دورية وأفلاما وثائقية وتحقيقات.
يبث الموقع اخباره 24 ساعة يوميا خلال 7 أيام في الأسبوع من قلب الحدث فهو بوابة اخبارية شاملة تتناول الأخبار والأحداث بمهنية وموضوعية وحيادية.

Go to top