>

بعد رفضه الاعتذار لخامنئي.. طرد قائد منتخب إيران

 

كشفت صحيفة «خبر ورزشي» المختصة في الرياضة، لاسيما كرة القدم الإيرانية، الأحد، أن قائد المنتخب الإيراني، مسعود شجاعي، تم طرده للأبد من الفريق حيث لم يعتذر للثورة والمرشد بعد مباراة خاضها مع بانيونيوس اليوناني ضد فريق إسرائيلي في العاصمة أثينا.

وكان إحسان حاج صفي اللاعب الإيراني الآخر الذي حضر المباراة نفسها، قد اعتذر بعد تهديد من السلطات السياسية في بلاده باستبعاد اللاعبين من المنتخب، وكتب على صفحته في انستغرام أنه سائر على نهج الثورة والمرشد علي خامنئي، وهي العبارة التي كانت كفيلة بعودته لمنتخب بلاده الامر الذي يشير بوضوح إلى تدخل السياسية في الرياضة الإيرانية، وسط صمت الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

أما رفيقه في المنتخب والنادي اليوناني، مسعود شجاعي، فرفض كتابة مثل هذا الاعتذار رغم طلب المدرب البرتغالي للمنتخب الإيراني كارلوس كيروش، حيث يصر شجاعي أنه خاض المباراة ضد فريق مكابي الإسرائيلي طبقا للعقد الذي وقعه مع فريق بانيونيوس اليوناني، رافضا كتابة مثل هذا الاعتذار.

وكشفت صحيفة خبر ورزشي نقلا عن مصادرها أن المدرب كيروش قال لشجاعي: «إذا ترغب بالعودة للمنتخب أكتب بيانا على صفحتك في انستغرام واعتذر».

وأضافت الصحيفة الإيرانية: «لكن شجاعي رفض هذا الطلب، وأكد أنه لم یتصرف الا حسب عقده المهني مع النادي الیونانی».

ويطالب كثير من المشجعين الإيرانيين ولاعبون سابقون ومدربون بعودة اللاعب شجاعي، الذي مثل منتخب بلاده في كأس العالم لعام 2010 و2014، إلى تشكيلة المنتخب في كأس العالم 2018، الأمر الذي يستبعده المحللون الا في حال تدخلت الفيفا.

وسبق أن هاجمت وكالة فارس نيوز، المقربة من الحرس الثوري، اللاعب الإيراني، شجاعي، بعد كشفه عن عمليات اغتصاب ضد الأطفال وممارسة العنف ضد النساء والفساد في كرة القدم، وسوء المعاملة ضد الأجانب في بلاده العام الماضي.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

سيف نيوز  منصة إخبارية إعلامية مستقلة.
بدء الموقع البث في يونيو عام 2013 ويتضمن أخبار سياسية واقتصادية وثقافية ورياضية وجولات في الصحافة وبرامج دورية وأفلاما وثائقية وتحقيقات.
يبث الموقع اخباره 24 ساعة يوميا خلال 7 أيام في الأسبوع من قلب الحدث فهو بوابة اخبارية شاملة تتناول الأخبار والأحداث بمهنية وموضوعية وحيادية.

Go to top